حمى الكبرياء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حمى الكبرياء

مُساهمة من طرف روابحية رضا في الأربعاء سبتمبر 24, 2008 6:18 pm

لما أصابتها حمى الكبرياء قلت׃

و تمشي في غرور ليت شعري* أفوق اﻷرض تمشي أم السماء!ِ
ألا عـــودي لنفســك و استفيقي* فمـــــــــن أنت مطلقة الحـياءِ ؟
و تحسب إن عـــيون الليل بانت* تغــــازلها و ترســــــــل للقاءِ
و كــنت مثل جــــــوهرة بقلبي* و صــرت مثل سافــلة الحذاءِ
ألا إنــــي شـــــريفٌ ليس مثلي* يعـــيش فوق برقــــعة النساءِ

و مرت سنين ليحملني الشوق إليها

سألتـــــها هل بقلبـــــك لم يزلْ* و لو شيئ يكــــفر عن عنائي
فقــالت لست أذكر يا رجــــــلْ* من اﻷشـــواق سهما أو عداءِ
فقلت و هل يعـــــود الحب هلْ* أم البــــــعد تربع في القضاءِ
أنا ما خــنت يومــا لم أمــــــلْ* و لكــن خانت العــهد ورائي
فيا أمـــلا عشــــقت من اﻷزلْ* و حبا ساميـــا فــــوق السماءِ
فرغـــم البعد تذكــرك المـــقلْ* و تكـــــحل كل حين بالرجاءِ
فإن شــــــئتِ رحيلا نرتحـــلْ* و لكن وجهتــــي اليوم شقائي
أنا ما خــــنت يومــا لم أمــــلْ* و كم يشــقى حبيــــب بالوفاءِ
سأشكــــــو الله لا أشكو الطللْ* و أكــــتم ما لقـيت من الجفاءِ
فلو صــخرا تكســـر و انمحلْ* و ذا حبر القصـيدة من دمائي

فـكــــم وردا تفتح في طـريقي و كم شـــــهدا يلوح من النقاءِ
و كم ثغرا تبســــــم لاشتيـاقي* و كـــم من قبلة سكنت ردائي
فما خنت و طول البـعد يشـقي* و كم يشـــقى حبيبٌ بالـــوفاء

شعر روابحية رضا

روابحية رضا
Admin

عدد الرسائل : 161
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rouabhia.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى